مركز أخبار السودان اليوم

جديد الأخبار




جديد الصور

جديد الفيديو

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

الأخبار
الأخبار المحلية
فضائية لتعرية الانقاذ وفضحها لا معارضتها فحسب – 6
فضائية لتعرية الانقاذ وفضحها لا معارضتها فحسب – 6
فضائية لتعرية الانقاذ وفضحها لا معارضتها فحسب – 6
04-11-2013 08:45 PM


خضرعطا المنان

Awatif124z@gmail.com

عودة بعد غيبة .. فترة انخرطنا خلالها جماعيا في اجتماعات متواصلة هنا وهناك لبلورة الفكرة وشكل القناة ومحتوياتها والأسس المتينة التي ينبغي ان تقوم عليها .. فضلا عن المحاذير والسلبيات التي يجب تفاديها والايجابيات المراد التركيزعليها لتكون قناة / جادة / مهنية / ومقنعة لكل سوداني يطمح في أن يرى نفسه فيها وان تكون صوتا لمن لا صوت له وتجسيدا حيا وحقيقيا لتطلعاته بعد تغييب وتغبيش من اعلام مضلل وكاذب وسمج وممجوج ظل يمارس دورا ( مدغمسا!!) لنحو ربع قرن من الزمان غاب فيه تماما ذلكم الصوت المعبرعن حقيقة الواقع المر المجسد لمأساة انسان السودان العاشق للحرية والباحث عن حياة آدمية ولقمة عيش كريم وإلفة ومودة في دولة يسودها العدل والقانون والمساواة والحرية والديمقراطية الحقيقية على صعيدي الحكم والممارسة بعيدا عن تلك التشوهات التي أصابت حياته وأقعدت وطنا كان يوما اسمه السودان عن القيام بدوره في عالم متقلب البقاء فيه ليس للأقوى فحسب وانما للأصلح أيضا والمتفاعل انسانه مع تلك التقلبات في زمان السرعة والفضاء المفتوح على كل زاوية في هذا العالم الفسيح .

وقبل أن أدلف لما أود قوله هنا أيضا لابد من التذكير بهذا (الرابط) الذي تتجمع فيه كافة المعلومات وهو (بوست ) بالمنبر العام في موقع (سودانيزاونلاين) وكذلك منبرموقع ( الراكوبة ) وعنوانه :

(فضائية المعارضة .. رؤى وأفكار )

يمكن الرجوع اليه في أية لحظة ومتابعته وذلك تسهيلا لكل من أراد الاطلاع على جملة الخطوات التي تمت والمننتظرة على الطريق الى هذه القناة الحلم / الحرة / الديمقراطية / المستقلة/ المتبرئة من الأقصاء والتهميش وهو أمر أتفق عليه الجميع فضلا على أن تكون بعيدة عن الهيمنة الحزبية او الجهوية او القبلية أو غيرها من أنواع الهيمنة .. وهي أمور دفعت بمجموعتنا التي دخلت عليها مجموعات حديثة تملك رؤى وافكارا اضافية وهي متفرقة بين قارات العالم الخمس ولكنها في تواصل شبه يومي وترتبط بين بعضها البعض بميثاق شرف متفق عليه رغم أنه غير معلن وغير مكتوب يعمل الجميع تحت مظلته ايمانا بمبدأ وفكرة أن تكون لنا قناة تنطق باسم الأغلبية الصامتة و تفضح نظام الاسلامويين القائم على الكذب والنفاق والتضليل وغسيل الأدمغة و خلق الفتن والتفسخ الاخلاقي والتخلف الحضاري والفساد الذي أزكم الأنوف وضرب بأطنابه كافة مناحي الحياة في وطننا المنكوب والمختطف من قبل عصابة لا تخاف الله لا في وطن هو ملك للجميع ولا في انسانه المظلوم .. عصابة شغلتها ملذات الحياة الدنيا الفانية عن يوم قادم لا ينفع فيه مال ولا بنون الا من أتى الله بقلب سليم لا نفس مريضة أو فكر خرب/ منحرف أو تاجردين .

الشاهد – وحتى يكون المتابعين والمهتمين في الصورة وذلكم من حقهم علينا – فان المحطة التي تقف عندها جهودنا اليوم هي ذات بعدين إثنين فقط بعدهما ستنطلق القناة باذن الله تعالى :

الأول : التمويل وبأي شكل يتم والكيفية التي تجعله واقعا .. وهو أمر دار حوله حديث طويل من مختصين وأصحاب رأي وتوصلنا فيه لمخرج مرض ومقبول ومنطقي وهو الآن في طور النضوج على نار هادئة للخروج قريبا للعلن بالشكل المتفق عليه مبدئيا من قبل المجموعة هنا وهناك .

الثاني : مكان البث / البلد / المدينة وأي الأقمار الصناعية ( عرب سات / نايل سات/هوت بيرد ) .. وفي هذا السياق تم طرح أكثر من مكان لتنحصر في نهاية المطاف – بعد تداولات ومشاورات تبعتها نقاشات عديدة - في مكانين يتم تدارسهما بين المتخصين من المجموعة لضمان استمرارية القناة وتفادي أيةعراقيل يمكن أن تصادفها مستقبلا في مسيرتها المنتظرة ..

ختاما الشكر أجزله والانحناءة التجلة لصاحب هذه الرسالة التي هي واحدة من خمس رسائل ( كندا /السعودية / بريطانيا / السودان / فرنسا )تلقيتها عبر البريدي الاليكتروني من خارج الوطن وسأكتفي بها اليوم حتى لا أطيل على المتابعين :

(الأخ العزيز خضر .. تحية من عند الله مباركة ,,

قرأت بقلب مفتوح رسالة الأخ الكريم ( حقا ) والذي تبرع ببيته مقرا للفضائية السودانية المزمع أنشاؤها وهو أحد اخواننا من أبناء السودان الذين آذاهم هذا النظام في ديارهم وشردهم في المنافي , فأكبرت ذلك البذل وقدرت هذه الأريحية المجبول عليها شعبنا الأبي الصامد مما يدل علي أن جماعة الانقاذ يدعون ولاء منسوبيهم ويشككون في ولاء الآخرين لأفكارهم ولمبادئهم وانني علي ثقة بأن الملايين من الرافضين لهذا النظام الغاشم مستعدون لبذل كل غال من اجل اذالة وكنس هذا النظام الكاسد الفاسد وانا أيضا مستعد لتخصيص مساحة من ارض أمتلكها بأحد الأقاليم لانشاء مكاتب فرعية للقناة ومتبرع أيضا بسيارتي ( الفان ) موديل 2010 لخدمة القناة في سنتها الأولي - شاكرا لكم سعيكم القاصد لاقامة هذه القناة المنتظرة للعب دور مرتجي من أجل فضح وازالة هذا النظائم الجائر والذي لا يشبهنا وهو منبت مقطوع

مع كل الشكر والتقدير ..أخوك / ...... وهاتفي ..............)

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 917


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في facebook



تقييم
0.00/10 (0 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

إن المشاركات أو الآراء أو الرسائل أو المقالات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع مركز أخبار السُودان اليوم بل تمثِل وجهة نظر كاتبها وهي تحت مسؤولية الكاتب .كما أن الموقع ليس مسؤولا عن محتويات الإعلانات ، أوالمواقع الخارجية ومضمون روابطها ، المدرجة في موقعنا