مركز أخبار السودان اليوم

جديد الأخبار




جديد الصور

جديد الفيديو

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

الأخبار
الأخبار المحلية
وقفة احتجاجية لأهالي منطقة أم دوم بمحلية شرق النيل
وقفة احتجاجية لأهالي منطقة أم دوم بمحلية شرق النيل
 وقفة احتجاجية لأهالي منطقة أم دوم بمحلية شرق النيل
04-13-2013 04:29 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

بيان للعامة

تظلم من اهالي منطقة أم دوم بمحلية شرق النيل

وقفة احتجاجية عقب صلاة الجمعة اليوم 12/أبريل/3102 م

تظلم أهالي منطقة أم دوم من نزع اراضي مشروع الشركة العربية للإستثمار والإنماء الزراعي (سابقاً) والمطالبة بتمكينهم من اراضيهم المذكورة حسب الخطة الاسكانية لاهالي منطقة أم دوم.

اولاً: ارض مشروع الشركة العربية للاستثمار والانماء الزراعي (سابقاً) بحدودها المعروفة والتي تقع شرق منطقة أم دوم متاخمة تماماً للمباني السكنية والتي تبدأ من الخور الفاصل بين منطقة أم دوم ومنطقة الجريف شرق شمالاً وتمتد شرقاً حتى شارع الخرطوم – العيلفون. شارع (القذافي) سابقاً.

تم التصرف في هذه الاراضي بالبيع والاستثمار دون علم او استشارة اهالي منطقة أم دوم وهم اصحاب الاراضي في الاصل.

ثانياً: تم التصرف بالبيع والاستئجار لاراضي مشروع الشركة العربية للاستثمار والانماء الزراعي (سابقاً) والمقام على اراضي أم دوم للجهات التالية:

1/ الاستئجار الاستثماري للشيخ السعودي صالح كامل ولمدة 03 عام قادمة.

2/ الصندوق القومي للضمان الاجتماعي بالبيع الاستثماري حسب الخطة السكنية والتي تم تسميتها باسم (مخطط كركوج جنوب السكني) امعاناً في التموية ونزع ملكية الاراضي من اهالي منطقة أم دوم.

ثالثاً: ارض مشروع الشركة العربية للإستثمار والإنماء الزراعي (سابقاً) تم تسجيلها أول ما تم في سجلات الاراضي في العام 1091م وسجلت بأنها ملك حر لاهالي منطقة أم دوم وذلك مع صدور أول قانون للاراضي والوثائق تثبت ذلك. وعند تجديد قانون الاراضي في العام 5291م سجلت اراضي المشروع المذكور ايضاً ملك حر لاهالي منطقة أم دوم.

رابعاً: ظل اهالي منطقة أم دوم يمارسون الزراعة على اراضيهم المذكورة منذ اكثر من 06 عام وكثير من اهالي المنطقة يمتلكون وثائقهم التي تثبت حقهم الذي انتزع منهم لصالح قيام مشروع الشركة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي (سابقاً).

خامساً: تم نزع اراضي المشروع المذكور واستئجارها لصالح الشركة العربية للاستثمار والانماء الزراعي (سابقاً) لمدة 03 عاماً مضت ومنذ العام 0791م في عهد الرئيس الاسبق نميري.

سادساً: لم يتم حتى الآن تعويض اهالي منطقة أم دوم باي من انواع التعويضات نظير نزع اراضيهم لصالح قيام مشروع الشركة العربية للاستثمار الزراعي سابقاً.

سابعاً: الاراضي التي اقيم عليها مشروع الشركة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي (سابقاً) هي ملك حر لاهالي أم دوم وإمتداد طبيعي داخل حرم المنطقة شرقاً ورغم الآثار الصحية والاجتماعية السالبة التي نتجت من قيام المشروع الزراعي المذكور.

ثامناً: ظل اهالي منطقة أم دوم يمدون حبال الصبر حلماً واحداً حتى يتم توفيق أوضاع المشروع الزراعي المذكور بعد انتهاء مدة الإيجار والتي امتدت من 03 عام زاد فيها عدد سكان المنطقة للضعف بل اكثر. حيث تذكر الأرقام وفق آخر تعداد سكاني ان مجموع سكان المنطقة يقارب الـ 92 الف نسمة.

تاسعاً: آخر خطة اسكانية لمنطقة أم دوم كانت قبل العام 3891م وهذا لا يقبله منطق الزيادة السكانية المضطردة لسكان المنطقة طيلة الفترة المذكورة.

وهذا نتج عنه آثار اجتماعية بالغة التعقيد ومشاكل صحية خطيرة للانفجار السكاني داخل الرقعة السكنية الحالية المحدودة.

عاشراً: غياب مبدأ الشفافية في التعامل مع اهالي المنطقة والانصاف والعدالة اورث كثير من الاهالي الغبن والقلق على مصير أجيال حالية واخرى لاحقة قد لا يكون لها موطيء قدم في ارض اسلافهم ومنطق العدل يطالب ان تعامل المنطقة بمثيلاتها من المناطق المجاورة والمتاخمة لها وفي ذات الاحوال المشابهة. على سبيل المثال:

1/ الجريف شرق.

2/ سوبا شرق.

3/ ام ضواً بان: الآن يتم استخراج شهادات البحث لاراضيها – تم تخطيطها وفق خطة سكنية جديدة.

4/ ابو قرون.

5/ السمرة.

6/ الكرياب.

ثاني عشر: عليه فقد قرر اهالي منطقة أم دوم الخروج عقب صلاة الجمعة اليوم 12/أبريل/2013 م بوقفة احتجاجية شرق أم دوم أمام مشروع الشركة العربية للإستثمار والإنماء الزراعي (سابقاً) مطالبين بتمكينهم من اراضيهم المذكورة حسب الخطة الاسكانية لاهالي منطقة أم دوم.

والله الموفق

أهالي أم دوم


(حريات)

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 962


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في facebook



تقييم
0.00/10 (0 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

إن المشاركات أو الآراء أو الرسائل أو المقالات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع مركز أخبار السُودان اليوم بل تمثِل وجهة نظر كاتبها وهي تحت مسؤولية الكاتب .كما أن الموقع ليس مسؤولا عن محتويات الإعلانات ، أوالمواقع الخارجية ومضمون روابطها ، المدرجة في موقعنا